05 نوفمبر, 2018

وكيل الأزهر يستقبل القيادات الشبابية المشاركة في ملتقى الأمن القومي العربي

استقبل فضيلة الشيخ صالح عباس، القائم بأعمال وكيل الأزهر الشريف، اليوم الاثنين، وفدا من القيادات الشبابية العربية، المشاركين في ملتقى الأمن القومي العربي، الذي تنظمه جامعة الدول العربية ووزارة الشباب والرياضة، تحت شعار "أنا عربي ضد الإرهاب".
وأوضح فضيلة وكيل الأزهر أن جميع الأديان السماوية تدعو إلى التعايش والحوار وقبول الآخر، مؤكداً أن الأزهر الشريف يؤمن بضرورة مد جسور التواصل بين اتباع مختلف الأديان والحضارات، باعتباره السبيل الأمثل لبحث المشكلات التي تؤرق المجتمعات، خاصة مشكلات الشباب، لافتا إلى أهمية استغلال طاقات الشباب المهدرة، وذلك من خلال تعزيز مشاركتهم في الأنشطة والمبادرات المجتمعية، لحمايتهم من الوقوع فريسة للأفكار المتطرفة.
من جانبهم، أعرب أعضاء الوفد عن سعادتهم البالغة لوجودهم في الأزهر الشريف، مقدرين الدور المهم الذي يقوم به في نشر قيم السلام والتسامح، والدعوة للتعايش والحوار بين جميع البشر على اختلاف أديانهم وثقافاتهم.
وعقب اللقاء، زار الوفد الشبابي مركز الأزهر العالمي لمكافحة التطرف، ومركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، للتعرف على الجهود الحثيثة والأدوات الفاعلة التي يوظفها الأزهر لتحصين الشباب من الأفكار المتطرفة، والرد على ما تبثه الجماعات المتطرفة من أفكار تخالف تعاليم الإسلام الصحيحة.

 

اكتب تعليقا على الموضوع

This form collects your name, email, IP address and content so that we can keep track of the comments placed on the website. For more info check our Privacy Policy and Terms Of Use where you will get more info on where, how and why we store your data.
إضافة تعليق