18 نوفمبر, 2017

وكيل الأزهر يفتتح اليوم العلمي الثاني لصيدلة الأزهر "بنات"

برعاية فضيلة الإمام الأكبر أ. د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر، شهد اليوم السبت فضيلة أ.د/ عباس شومان وكيل الأزهر الشريف، احتفال كلية الصيدلة "بنات" بجامعة الازهر باليوم العلمي للكلية، وذلك بمركز الأزهر للمؤتمرات.

شارَك في الاحتفال: أ.د/ طارق سلمان نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، نيابةً عن رئيس الجامعة، وأ.د/ محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي، وأ.د/ سوسن عبد المنعم عميد كلية الصيدلة، وعددٌ من أعضاء هيئة التدريس بكلية الصيدلة.

وأشاد وكيل الأزهر بما وصلت إليه الكليات العملية بجامعة الأزهر من  نجاحات وابتكارات علمية، تؤكد أن أبناء الأزهر لديهم الفكر والإبداع في كافة المجالات، وهذا أكبرُ رَدٍّ على من ينتقد دور الكليات العملية بالجامعة.

وأكّد فضيلته دعم الأزهر المستمر لمسيرة الكليات العملية؛ بناءً على النجاحات التي تحققت على أرض الواقع، والتي يشهد بها الجميع، خاصّةً في ظل التحديات التي تواجه أمتنا العربية والإسلامية، مضيفًا: أن العلم هو الركيزة الأساسية لنهضة الشعوب وتقدُّم الأمم.

من جانبه، أكد الدكتور طارق سلمان نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا؛ أنه سوف يسعى جاهدًا لأن تصبح جامعة الأزهر الجامعة رقْم 1 في العالم، خاصّةً بعد أن تمّ تصنيفها في مقدمة الجامعات في قارة أفريقيا، مُشدِّدًا على أن المراكز البحثية بالجامعة والوحدات ذات الطابع الخاصّ سوف يتمّ وضع آليّة حقيقية للارتقاء بها، والنهوض بمستوى الباحثين فيها.

كما أشادت أ.د/ سوسن عبد المنعم عميد كلية الصيدلة "بنات"؛ بالجهود التي يقوم بها فضيلة الإمام الأكبر في دعم الكليات العملية وتقديم كافة التسهيلات التي تساعد على التقدم والتفوق، وتعهدت بضمان النجاح والاستمرارية؛ للحفاظ على المكانة المرموقة التي وصلت إليها الكلية.

وشهد المؤتمرُ تقديمَ عروضٍ من جانب المشاركين؛ عن أحدث الأبحاث والدراسات التي وصل إليها العلم في مجال صناعة الأدوية، بما يساهم في طرح أدوية بتكلفةٍ أقلَّ لمواجهة ارتفاع أسعار الأدوية، وتطوير البحث العلمي في صناعة الدواء.

 

اكتب تعليقا على الموضوع

This form collects your name, email, IP address and content so that we can keep track of the comments placed on the website. For more info check our Privacy Policy and Terms Of Use where you will get more info on where, how and why we store your data.
إضافة تعليق