وكيل الأزهر يكرم طالبا أزهريا ترأس نموذج محاكاة البرلمان المصري

  • | الأربعاء, 11 سبتمبر, 2019
وكيل الأزهر يكرم طالبا أزهريا ترأس نموذج محاكاة البرلمان المصري

كرم فضيلة الشيخ صالح عباس، وكيل الأزهر الشريف، اليوم بمشيخة الأزهر، الطالب الأزهري على سعد، رئيس نموذج محاكاة البرلمان المصري، حيث قدم طلاب المدارس والمعاهد الأزهرية نموذج محاكاة للبرلمان المصري بمقر مجلس النواب في ختام أعمال البرلمان الذى عقد بالتعاون بين وزارة الشباب والرياضة والأزهر الشريف ووزارة التربية والتعليم، في الفترة من 7 إلى 10 سبتمبر الحالي.

وأهدى فضيلة الشيخ صالح عباس جهازًا لوحيًّا (تابلت) للطالب إهداءً من فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، لحثه على المذاكرة ومواصلة التفوق والنجاح، وأشاد وكيل الأزهر بما قدمه الطالب من أداء جيد وسلامة في اللغة وقوة في الشخصية، وقال إن الأزهر يفخر بتفوق أبنائه وظهورهم بالشكل اللائق، وأن ترأس هذا الطالب الأزهري المتميز لنموذج محاكاة البرلمان المصري يؤكد قوة الطالب الأزهري ويراهن على وعيه وإدراكه بدوره في المساهمة بالنهوض بوطننا مصر.

وحثَّ وكيل الأزهر الطالب الأزهري علي سعد على مواصلة اجتهاده وتفوقه وأن يكون نموذجًا لأقرانه من الطلاب والطالبات في طلب العلم والاجتهاد وحب الوطن، ونقل خبرته وتجربته إلى زملائه، وأن يكون دائم الاطلاع والثقافة حتى يكون شخصًا ناضجًا بفكره ورجاحة عقله، مضيفًا فضيلته: «هذه النماذج الأزهرية الناجحة تشعرنا بأن المستقبل مشرق وأن وطننا سينهض بسواعد أبنائه».

وشرح الطالب علي سعد تجربته لفضيلة وكيل الأزهر، وأطلعه على المراحل التي مر بها في هذه التجربة حتى وصل إلى رئاسة نموذج محاكاة البرلمان المصري، كما استعرض طلبات الإحاطة التي قُدمت خلال نموذج المحاكاة، ورأيه في منظومة التعليم بالأزهر، واستمع فضيلته إلى رؤية الطالب وتطلعاته في المستقبل ووعد بمواصلة الاجتهاد والمذاكرة وأن يسعى دائمًا إلى التميز وأن يقدم نموذجًا طيبًا للطالب الأزهري.

وجاء نموذج محاكاة البرلمان  المصري في إطار برنامج طلائع المدارس والمعاهد الأزهرية للمرحلة الإعدادية والثانوية، حيث يهدف هذا البرنامج إلى تقرير مبادئ المشاركة الإيجابية من خلال إفساح المجال أمام الطلاب للتعبير عن آرائهم في قضايا معاهدهم ومدارسهم ومجتمعهم وبيئتهم والقضايا الأخرى التي تثير اهتمامهم، كما يهدف إلى توفير إطار لتبادل الرأي والنقاش من خلال المناظرات التربوية في البرلمان الصغير، كما يهدف إلى غرس روح وقيم الولاء والانتماء للوطن، ويكرس ثقافة وقيم المجتمع في ضوء الوسطية والاعتدال التي يتربي عليها أبناؤنا في الأزهر الشريف، كما يشجع طلابنا في المعاهد الأزهرية على التعبير عن الأفكار و الآراء التي تساهم في تنمية مهارات التفكير والفهم والنقد وتقبل الراي والرأي الأخرو إذكاء روح المنافسة وإثراء ثروة الطالب اللغوية والثقافية و الاجتماعية ونشر ثقافة الحوار بين الطلاب في المجتمع عامة وفي المعاهد الأزهرية خاصة بينها وبين المسئولين من جهة ثانية.

وتم تطبيق فكرة البرلمان في المعاهد الأزهرية فتيات وبنين، بمشاركة 100 طالب وطالبة، بإشراف من وزارة الشباب والرياضة وقطاع المعاهد الأزهرية، وتم التنفيذ من خلال أربع لقاءات خلال شهرين، جرى فيها انتخاب رئيس البرلمان والوكلاء، وتشكيل 12 لجنة للبرلمان على غرار ما هو متبع بمجلس النواب، والتدريب على طريقة الاستجواب بالإضافة إلى جلسات مصغرة، وكانت اختصاصات برنامج طلائع المدارس والمعاهد الأزهرية بالمعاهد من خلال مجموعة من الأدوات (طلب إحاطة- بيان عاجل- السؤال-طلب المناقشة العامة- الاقتراح برغبة).

طباعة