الثلاثاء 28 03 2017 10 07 29 | الموافق 28 مارس 2017

التفاصيل

لليوم الثاني على التوالي .. تواصل جلسات ملتقى الحوار من أجل تحقيق السلام في بورما

  • الأربعاء, 4 يناير 2017
لليوم الثاني على التوالي  .. تواصل جلسات ملتقى الحوار من أجل تحقيق السلام في بورما

تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر رئيس مجلس حكماء المسلمين، تتواصل لليوم الثاني على التوالي جلسات الملتقى الأول للحوار من أجل تحقيق السلام في بورما.

ومن المقرر أن تشهد جلسات اليوم مناقشات جادَّة حول ما أسفرت عنه ورش العمل التي انعقدت مساء أمس بمشاركة عدد من الشباب الذين يمثلون الأطراف المعنية بالصراع في ولاية راخين بميانمار تحت عنوان "التعايش السلمي في ميانمار بين الواقع والمستقبل".

وتستهدف جلسات الحوار اليوم وضع ملامح محددة لخارطة طريق توافقية تمثل أساسًا لحل النزاع في ولاية راخين.

 

كان فضيلة الإمام الأكبر قد افتتح صباح أمس الثلاثاء أولى جولات الحوار بين عددٍ من الشباب الذين يمثلون الأطراف المعنية بالصراع في ولاية راخين بميانمار تحت عنوان: "نحو حوار إنساني حضاري من أجل مواطني ميانمار (بورما)"، للوقوف على أسباب الصراع والكراهية هناك كخطوة أولى نحو تحقيق السلام للمسلمين وكافة الأديان والأعراق وسط اهتمام إعلامي دولي.

الطباعة

Your name
Your email
الموضوع
ادخل رسالتك
x


حقوق الملكية 2017 الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg