الأربعاء 19 09 2018 05 35 36 | 19 سبتمبر 2018 م

خلال لقاء نائب الرئيس النيجيري .. الإمام الأكبر: نسعى إلى تكثيف التعاون مع الحكومة النيجيرية لنشر ثقافة التعايش والسلام

  • | الأربعاء, 18 مايو, 2016
نائب الرئيس النيجري :
 
للأزهر دور كبير في الحفاظ على السلم المجتمعي .. وتجربة بيت العائلة رائدة
 
 
 
التقى فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب ، شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين ، نائب الرئيس النيجيري / يمي أوسينباجو في القصر الرئاسي بالعاصمة النيجيرية أبوجا.
 
وفي بداية اللقاء، أعرب فضيلة الإمام الأكبر عن سعادته بالتجربة النيجيرية القائمة على التوافق بين كافة طوائفه على تعددها وتنوعها ، مؤكدا أن هذا البلد له ثقله على المستويين الإفريقي والإسلامي .
 
وأضاف فضيلته أن إنطلاق الجولة الإفريقية من نيجيريا يرجع إلى مكانة هذا البلد وتأثيره الإقليمي والدولي إضافة إلى ما تستحقه هذا البلد وشعبها الكريم ، معربا عن أمله في أن تشهد الفترة المقبلة تكثيف التعاون بين الأزهر الشريف والحكومة النيجيرية في نشر ثقافة التعايش والسلام .
 
من جانبه ، رحب أوسينباجو بزيارة فضيلة الإمام الأكبر والوفد المرافق لفضيلته ، موضحا أن هذه الزيارة الكريمة سيكون لها أثرها على الشعب النيجيري الذي دائما ما يتطلع إلى الرسالة السامية التي يحملها الأزهر الشريف في نشر ثقافة الوسطية والتعايش والسلام والحفاظ على السلم المجتمعي .
 
وأعرب نائب الرئيس عن تقديره للجهود التي يقوم بها الأزهر الشريف في تفعيل الحوار بين أتباع الديانات المختلفة ، موضحا أن بيت العائلة المصرية يمثل تجربة رائدة أسهمت في إيجاد حلول لكثير من النزاعات التي يمكن أن يسعى البعض إلى تحويلها إلى نزاعات طائفية .
 

حضر اللقاء من الجانب النيجيري سماحة الشيخ إبراهيم صالح الحسيني ، مفتي نيجيريا ، وعدد من الوزراء وكبار المسئولين في الدولة ، في حين ضم الوفد المرافق لفضيلة الإمام الأكبر  كل من:  أ.د/ إبراهيم الهدهد ، رئيس جامعة الأزهر ، د/ علي النعيمي ، الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين أ.د/ محمد أبو زيد الأمير ، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية .أ.د / عبدالفتاح العواري ، عميد كلية أصول الدين  ، المستشار / محمد عبد السلام ، مستشار شيخ الأزهر عضو المكتب التنفيذي لمجلس حكماء المسلمين.
طباعة

x

حقوق الملكية 2018 الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg