26 سبتمبر, 2023

بزيادة تقدر بـ ٢٠٪ عن عام ٢٠٢٢.. السلطات الإسبانية تتخوف من الهجرة غير الشرعية في جزر الكناري بعد ذكرها في رسائل التنظيمات الإرهابية

بزيادة تقدر بـ ٢٠٪ عن عام ٢٠٢٢.. السلطات الإسبانية تتخوف من الهجرة غير الشرعية في جزر الكناري بعد ذكرها في رسائل التنظيمات الإرهابية

     حذرت مصادر أمنية في إسبانيا من الوضع الفوضوي في جزر الكناري بعد تزايد معدل الهجرة غير الشرعية، حيث وصل خلال الشهر الجاري أكثر من ٣٧٠٠ مهاجر غير شرعي، بزيادة تقدر بنسبة ٢٠٪ مقارنة بالعام السابق (٢٠٢٢).

وإجمالاً، وصل إلى جزر الكناري منذ بداية العام الجاري حوالي ١٤,٩٧٢ مهاجرًا غير شرعي، بزيادة تقدر بنحو ٢٢٪ مقارنة بالعام الماضي، وما يقرب من ثلاثة أضعاف الرقم المسجل في عام ٢٠٢٠.

تأتي التحذيرات الأمنية مع توقع قفزة "كبيرة" في معدل الهجرة غير الشرعية في جزر الكناري؛ نظرًا لتدهور الوضع الأمني في المناطق التي يأتي منها المهاجرون خاصة دول الساحل الإفريقي، ما يزيد المخاوف من إمكانية استغلال التنظيمات الإرهابية للأمر لمساعدة عناصرها على الوصول إلى أوروبا عبر بوابتها القريبة من إفريقيا "إسبانيا".

وعن هذا الأمر، أشار تقرير صادر عن مؤسسة ضحايا الإرهاب في إسبانيا إلى أن التنظيمات الإرهابية تعتبر جزر الكناري هدفًا محتملًا، ما يعده التقرير مصدر قلق إضافي للسلطات الأمنية، إذ ذكرت الجزر الإسبانية مؤخرًا في الرسائل الدعائية لتلك التنظيمات.

ووفق متابعة مرصد الأزهر للعمليات الأمنية التي تنفذها السلطات الإسبانية ضد العناصر المتطرفة، تتأكد التحذيرات حيث اعتقلت الشرطة في جزر الكناري عددًا من المتطرفين أغلبهم من المهاجرين غير الشرعيين القادمين من إفريقيا، مثل الخلية التي نفذت هجمات قطلونية في عام ٢٠١٧.

قراءة (279)/تعليقات (0)

كلمات دالة: