28 سبتمبر, 2016

انفجاران في مدينة دريسدن الألمانية أحدهما أمام المركز الإسلامي

انفجاران في مدينة دريسدن الألمانية أحدهما أمام المركز الإسلامي

يتابع المرصد عن كثب التحقيقات الجارية في وقوع انفجارين في مدينة دريسدن أمس، واللذان لم يسفرا عن وقوع إصابات. وقع الإنفجار الأول أمام أحد المركز الإسلامية ثم الثاني أمام قاعة المؤتمرات، وقد عثرت الشرطة في مسرحي الجريمة على بقايا عبوات ناسفة مصنوعة يدويًا، الجدير بالذكر أن إمام المسجد وزوجته وطفليه كانوا متواجدين داخل المسجد أثناء وقوع الانفجار، ولكنهم لم يتعرضوا لأي إصابات. وحسبما أفاد جهاز الشرطة فقد أسفر ضغط موجة الانفجار عن حدوث تلف في باب المسجد، كما دمرت قوة الانفجار الواقع أمام قاعة المؤتمرات بمدينة دريسدن جانب من أحد المكعبات الزجاجية
التكهنات تشير إلى وجود دوافع معادية للأجانب، أو أن الإنفجار مرتبط بالاحتفال بيوم الوحدة الألمانية نهاية هذا الأسبوع.
تقع مدينة دريسدن في شرق ألمانيا وهي من المدن الكبرى التي تتركز فيها مظاهر الإسلاموفوبيا حيث تنشط الأحزاب اليمينية المتطرفة وتقوم حركة بيجيدا بتنظيم كثير من التظاهرات والفعاليات المعادية لوجود المسلمين هناك، ويهيب المرصد من سلطات الأمن في ألمانيا تكثيف التواجد الأمني أمام وحول المنشآت الخاصة بالمسلمين في مثل هذه المدن التي تكثر فيها أعمال العنف من جانب اليمين المتطرف.

قراءة (1108)/تعليقات (0)

كلمات دالة: