مأساة مسلمى الروهينجا

 

أمين عام مجمع البحوث الإسلامية: القرآن أسس لمبدأ الاندماج الاجتماعي مع المخالف بما يحقق وحدة اجتماعية على أساس التنوع الديني

أمين عام مجمع البحوث الإسلامية: القرآن أسس لمبدأ الاندماج الاجتماعي مع المخالف بما يحقق وحدة اجتماعية على أساس التنوع الديني

قال أ.د/ محيي الدين عفيفي أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، إن التفاهم والتعايش لا يقومان بين طرفين مختلفين بالفكر والعقيدة إلا إذا توفر لدى كل منهما رغبة في العيش المشترك، والتسامح في الأمور المختلف فيها، وقبول التعددية في كل تجلياتها الدينية والمذهبية والفكرية ...

وأضاف أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، خلال كلمته في الجلسة النقاشية الثانية من احتفالية الذكرى الـ 50 لتأسيس الجمعية الإسلامية بالبرتغال، أن من خصائص الحضارة الإسلامية أنها لا تحكم بالرفض للحضارات أو الثقافات الأخرى، بل تعتمد حضارتنا على الحوار والاحترام المتبادل لما لدى الآخرين، لأجل تحقيق غاية التعارف والتواصل الحضاري في ظل التعددية.

وأكد د. محيي الدين عفيفي أن البحث في مفهوم المشتركات لإنسانية بحث في المبادئ والقيم الخلقية المشتركة بين الناس من أجل بناء أسس للتواصل بين مختلف الحضارات والثقافات الإنسانية، لافتا إلى أن القرآن الكريم أسس لمبدأ الاندماج الاجتماعي مع المخالف بما يحقق وحدة اجتماعية على أساس التنوع الديني.

الموضوع السابق الرئيس البرتغالي : شيخ الأزهر قائد ديني عظيم يدعو دائمًا للتسامح والسلام
الموضوع التالي رئيس جامعة الأزهر: المهاجر المسلم مأمور في دينه بالتعايش والتعارف والاندماج
طباعة
2626

أخبار متعلقة