مأساة مسلمى الروهينجا

 

«ميلاد النصر» في رحاب الأزهر الشريف.. ندوة تثقيفية في حب المصطفى ونصر أكتوبر

«ميلاد النصر» في رحاب الأزهر الشريف.. ندوة تثقيفية في حب المصطفى ونصر أكتوبر

قيادات الأزهر والقوات المسلحة يشهدون الندوة التثقيفية عن المولد النبوي وحرب أكتوبر

كلمات وأناشيد وأفلام تسجيلية تتناول سيرة المصطفى وتجسد نصر أكتوبر المجيد

الندوة التثقيفية للقوات المسلحة في رحاب الأزهر.. تنسيق وتعاون في حب الوطن

في الندوة التثقيفية للقوات المسلحة.. طلاب الأزهر ينشدون في ذكرى ميلاد النبي وحرب أكتوبر

 

     في رحاب الأزهر الشريف، عُقدت اليوم الأربعاء الندوة التثقيفية لقوات الدفاع الشعبي والعسكري تحت عنوان «ميلاد النصر» في إطار التعاون بين الأزهر الشريف والقوات المسلحة، بحضور فضيلة أ.د محمد الضويني، وكيل الأزهر، والدكتور نظير عياد، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، ونخبة من علماء وقيادات الأزهر والقوات المسلحة ونواب مجلس النواب والشيوخ، احتفالا بميلاد الرسول ﷺ، واحتفالا بذكرى انتصارات أكتوبر المجيدة.

وشهدت الندوة التثقيفية التي عقدت بمركز الأزهر للمؤتمرات مشاركة فاعلة بكلمات لقيادات الأزهر الشريف والقوات المسلحة وفقرات متنوعة من الإنشاد الديني مع عرض لعدد من الفيديوهات التسجيلية التي تحتفي بمولد سيد الخلق سيدنا محمد ﷺ في ذكرى ميلاده العطرة، وكذلك فيديوهات تختفي بذكرى انتصارات أكتوبر المجيدة وأبرز دور قواتنا المسلحة في الإعداد لهذه الحرب حرب العزة والكرامة واسترداد الأرض.

وبدأت الندوة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، أعقبها كلمة افتتاح الندوة لفضيلة أ.د محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف، التي أكد خلالها ان ميلاد النبي كان ميلاد صبح جديد أشرق على البشرية بعد ليل طويل حالك الظلمات، كما كان ميلادًا للنصر على النفس والشهوات والعادات السيئة، فأعادت رسالته ﷺ للبشرية توازنها وحررتها من قيود الجهالة والأوهام بعد أن كانت تعاني من علل وأمراض أخلاقية واجتماعية، كما تناول وكيل الأزهر بطولات قواتنا الباسلة في حرب أكتوبر المجيدة وأن القوات المسلحة ضربت أروع الأمثلة في ميادين الشرف والعزة.

وعقب كلمة فضيلة وكيل الأزهر أنشد طلاب الأزهر الشريف في حب سيدنا المصطفى محمد ﷺ أنشودتي «مولد طه» و«خير البرية» وأنشودة «حب الوطن»، أعقبها عرض لفيلم تسجيلي بعنوان «تحديات وإنجازات»، ثم كلمة اللواء أسامة الجمال، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا، تناول خلالها أبرز المواقف والتضحيات لجنود مصر البواسل ووضع مصر ما بعد الناس ويقظتها لحروب الجيل الرابع.

وتناول الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، صفات الحبيب المصطفى ﷺ ودوره في إخراج هذه الأمة من الظلمات إلى النور، كما قال قصائده في حب المصطفى وفي نصر أكتوبر المجيد، فأنشدت بعد كلمته المنشدة الزهراء لائق، الطالبة بالأزهر الشريف، قصيدة الدكتور أحمد عمر هاشم في حب الأزهر «يا مصر نادى المخلصون»، وقصيدة «في مولد هادينا».

وألقى الدكتور محمود الهواري، الأمين العام المساعد لمجمع البحوث الإسلامية لشؤون الدعوة والإعلام الديني، كلمة عن «الإيمان والأوطان» ربط خلالها بين الإيمان وتطبيقه العملي في حب الأوطان والعمل على رفعتها ونهضتها، وأن الإيمان عقيدة في القلب وتطبيقه العملي يكون تنمية وإصلاحا للمجتمع، وأن المؤمن مطالب لتطبيق تعاليم الإسلام في أقواله وأفعاله وسلوكه، وعقب هذه الكلمة عرض القائمون على الندوة فيلما تسجيليا بعنوان «حرب وجود»، ثم فقرة شعرية للدكتور علاء جانب، أمير الشعراء ووكيل كلية اللغة العربية بجامعة الأزهر، قال خلالها قصيدة في مدح الرسول ﷺ وأخرى عن نصر أكتوبر المجيد.

وعقب عرض فيلم «الشهداء» الذي جسد بطولات جيشنا الباسل، جاءت كلمة اللواء أركان حرب عماد أحمد زكي قائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري، أكد خلالها أهمية التعاون بين الأزهر الشريف والقوات المسلحة في قضايا الوعي ورفع روح الولاء والانتماء للوطن، كما تناول بطولات جيشنا في حرب أكتوبر، وجهود الدولة المصرية في الوقت الحالي من مشاريع تنموية تحقق الحياة الكريمة لأبناء الشعب المصري، ودور ذلك في الحفاظ على النسيج المجتمعي، وفي الختام، سلم وكيل الأزهر وقائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري الدروع لأسر الشهداء، وتبادل القيادتان درع الأزهر الشريف ودرع القوات المسلحة، واختتمت الفعالية بالسلام الوطني لجمهورية مصر العربية.

الموضوع السابق الأزهر يوجه نداءً عالميًّا لإغاثة باكستان
الموضوع التالي يحاكي كبار القراء.. طفل أزهري يفتتح الندوة التثقيفية للأزهر والقوات المسلحة
طباعة
543

أخبار متعلقة